انخفضت أسعار النفط الخام بأكثر من 1%، لتواصل خسائرها التي منيت بها في وقت سابق أمس الجمعة، وذلك بعد تقرير أظهر أن شركات الطاقة الأميركية زادت عدد منصات الحفر النفطي في الأسبوع الحالي للمرة الثانية فقط هذا العام.

وقالت شركة "بيكر هيوز" للخدمات النفطية في تقريرها الأسبوعي الذي يحظى بمتابعة واسعة، إن "شركات الحفر أضافت تسع منصات في الأسبوع المنتهي في الثالث من يونيو".

وكانت أسعار الخام قد انخفضت بالفعل في أوائل التعاملات بفعل مخاوف بشأن الاقتصاد الأميركي، لكن الخسائر كانت محدودة بسبب هبوط الدولار الذي يجعل النفط أقل تكلفة بالنسبة لحائزي العملات الأخرى.

وانخفضت أسعار عقود خام برنت 40 سنتا عند التسوية إلى 49.64 دولار للبرميل.

وهبط الخام الأميركي 55 سنتا عند التسوية إلى 48.62 دولار للبرميل. وخلال الأسبوع بأكمله ارتفع 1.1%، مسجلا أول خسارة أسبوعية في أربعة أسابيع.